“صغار البلد” الجديد من فرقة السبعة وأربعين

بعد الإنتهاء من جولتهم في ألمانيا وسويسرا، طرحت فرقة السبعة وأربعين أحدث أغانيها “صغار البلد”.

دائمًا تعمل فرقة السبعة وأربعين على إنتاج موسيقى جديدة طوال الوقت، وده بنشوفه في “صغار البلد”، توزيع موسيقي مختلف والتركيز على الموسيقى الشعبية أكثر من الإلكترونية مع الحفاظ على روح الدبكة. مهدت السبعة وأربعين لإطلاق الأغنية في حفلاتها بجولة أوروبا، واصدرتها بشكل فيديو مصور بيظهر فيه لقطات لأطفال مخيم شتيلا وبعض الاعتصامات الأخيرة، كعادة الفرقة لإنعاش الذاكرة العربية حول القضية الفلسطينية.